إنجي خوري والصور التي كانت سبب ترحيلها من العراق.

Advertisement

بعد تأرجحها بين بغداد وأربيل في ​العراق​ أثر ترحيلها من لبنان وسجنها في سوريا و دخولها في نفق الازمات مع عدد كبير من الناس ، كشفت معلومات صحافية ان المغنية السورية ​أنجي خوري​ و اسمها الحقيقي نجوى خليق الله مهددة بالترحيل من العراق بعد مشاكل تسببت بها هناك بعد ان خاضت غمار العلاقات من ابوابها الواسعة وحققت ثروة صغيرة لكنها لم تتوقع ان غيرة البعض عليها ممكن ان تطيح بها و تخرجها من هذا البلد الذي لجأت اليه .

Advertisement

أنجي سبق ان دخلت في صراع مع ملكة جمال مغربية تدعى ​أحلام حجي​ بعد ان شعرت الاخيرة بخطر تواجد خليق الله في العراق والفوز بقلوب المعجبين بسرعة قياسية

Advertisement

Advertisement