وزير الكهرباء لـ«الوطن»: الوفر المتحقق من تعطيل الجهات العامة لا يغير كثيراً

Advertisement

الضاهر: تقنين موحد للمحافظات باستثناء دمشق ساعتي وصل وأربع قطع … وزير الكهرباء لـ«الوطن»: الوفر المتحقق من تعطيل الجهات العامة لا يغير كثيراً

Advertisement

| عبد الهادي شباط

كشف وزير الكهرباء غسان الزامل أن حجم الوفر المتحقق من تعطيل الجهات العامة والتقنين الذي بدأ تنفيذه على المنشآت الصناعية يومياً بعد الساعة الخامسة مساء لا يتجاوز 150 ميغا واطاً يجري تحويلها للاستخدامات المنزلية، وأن هذا الوفر لا يغير كثيراً في واقع الكهرباء.

مبيناً أن متوسط حجم التوليد خلال الأيام الأخيرة لا يتعدى 2300 ميغا واط يومياً، معتبراً أن هذا الوفر لا يحقق برنامج تقنين ثلاث ساعات ومثلها وصل كما أنه لا يحقق ساعتي وصل وأربع قطع كما يتم تداوله على بعض وسائل التواصل الاجتماعي خاصة مع ارتفاع الطلب على الكهرباء بمعدل 300 بالمئة مع موجة البرد القاسية التي تضرب البلاد منذ أيام.

وأشار الوزير إلى صعوبة تحديد برامج تقنين ثابتة خلال الفترة الحالية لأن واقع التوليد والطلب على الكهرباء يتغير يومياً تبعاً للمتوافر من حوامل الطاقة وجهوزية منظومة الكهرباء وتبدلات الطقس وموجات البرد التي ترفع الطلب على الكهرباء إلى حدود قياسية ما يسهم في تشكل حمولات عالية على الشبكات تؤدي إلى أعطال وأضرار في منظومة الكهرباء.

Advertisement
Advertisement

وعن الحالة الفنية لمجموعات التوليد في محطة دير علي بيّن الوزير أن ورشات الكهرباء والكادر الفني استطاعوا الإحاطة بالحالة الفنية التي طرأت في المحطة وإعادتها للخدمة، وأنه تتم متابعة عمل كل محطات التوليد على مدار الساعة لسرعة التدخل في حال حدوث أي طارئ ممكن أن يسبب خروجاً جزئياً أو كلياً لمجموعات التوليد وأنه لا جديد في حوامل الطاقة والتوريدات المتاحة اليوم على حالها منذ فترة ولا جديد في ذلك حتى تاريخه.

من جهته أكد مدير مؤسسة نقل وتوزيع الكهرباء فواز الضاهر في تصريح لـ«الوطن» أنه تم وضع برنامج تقنين موحداً لكل المحافظات بدأ تطبيقه اعتباراً من يوم أمس باستثناء دمشق الذي سيكون التقنين فيها أربع ساعات قطع وساعتي وصل، في حين في باقي المحافظات سيكون التقنين خمس ساعات قطع وساعة وصل

Advertisement