دانا مارديني تتحدث عن تجربتها مع الإدمان.

Advertisement

دانا مارديني في مركز للوقاية من المخدرات في لبنان

Advertisement

مارديني تحذّر من درجات مرعبة وتتحدث عن تجربة إدمانها

نشرت الممثلة السورية “دانا مارديني” صوراً ومقاطع مصورة من متحف للوقاية من المخدرات وذلك بمناسبة اقتراب مرور 4 أشهر عن إقلاعها عن التدخين.

سناك سوري

وقالت “مارديني” عبر ستوري على حسابها الرسمي على انستغرام أنه بمناسبة إقلاعها عن التدخين ستكمل الأربع أشهر بعد عشرة أيام من دون تدخين، وشاركت متابعيها مقاطعاً من متحف “جاد” في “لبنان” ونصحت المتابعين بزيارة المتحف.

Advertisement
Advertisement

حيث يبدأ مدخل المتحف بدرج يشرح بداية الإدمان مع صور تعبيرية للوحة “الموناليزا” الشهيرة توضح آثار الإدمان ودرجاته، وأشارت إلى أنها زارته لتأخذ درساً منه كي لا تعود للتدخين نهائياً، مبينةً أن أول درجة هي التدخين ووصفت الدرجات التي تليها بالرعب.

وكُتِب على هذه الدرجات بأن المدمن على المخدرات يصبح كاذباً وعدوانياً وسارقاً ويتعرض لحوادث سير ويصاب بنقص المناعة كما يمكن أن يدخل السجن ويصاب هناك بالأمراض ويتناول جرعة زائدة أو “أوفر دوز” مما يؤدي به للموت

كما عرضت “مارديني” ضمن الفيديوهات صوراً في المتحف لكل أنواع الإدمان من الحبوب والنرجيلة والمخدرات والتدخين وغيرها، بالإضافة لصور فنانين ومشهورين كانوا ضحية الإدمان وفق حديثها.

Advertisement

يذكر أن “مارديني” كانت تنشر ستوريات متعاقبة خلال الفترات الماضية تعدّ خلالها الأيام التي أقلعت عن التدخين بها، وأرادت أن تشجع متابعيها للإقلاع عنه معها لما يسببه من أضرار كبيرة على الجسم