نقيب المحامين الفراس فارس:قريباً جداً سيتم طباعة كتيب موحد تضمن فيه أسعار الوكالات مع التعليمات التنفيذية لكل المندوبين،

Advertisement

أكد نقيب المحامين الفراس فارس أن سعر الوكالات القضائية التي تصدر من نقابة المحامين أصبح أكثر من 30 ألف ليرة بعدما كان سعرها سابقاً حوالي 10 آلاف ليرة، مشيراً إلى أن المبلغ المستوفى من الوكالة يتم توزيعه بشكل محدد لتحسين إيرادات النقابة ولا هدر لأي ليرة يتم استيفاؤها من أسعار الوكالات.

Advertisement

وفي تصريح لـ«الوطن» أوضح فارس أن قسماً من المبلغ المستوفى من سعر الوكالة يذهب لصندوق التعاون ويتم توزيعه بالتساوي على المحامين وقسماً لصندوق الإسعاف وآخر لخزانة التقاعد وأخيراً قسم من المبلغ يذهب لصندوق الفرع إضافة إلى أسعار الطوابع على الوكالات.

وكشف أنه قريباً جداً سيتم طباعة كتيب موحد تضمن فيه أسعار الوكالات مع التعليمات التنفيذية لكل المندوبين، موضحاً أن الكتيب سيتضمن سعر كل وكالة سواء كانت عامة أم خاصة وكذلك الشرعية حتى يطلع عليها المواطنون، مشيراً إلى أنه ورد إلى النقابة بعض التساؤلات عن السعر الحقيقي للوكالة وبالتالي فإن النقابة اتخذت هذه الخطوة حتى يكون المواطن على بنية بأسعار هذه الوكالات.

Advertisement
Advertisement

ورداً على التساؤلات المتعلقة بمجانية التقاضي أوضح فارس أن هذه الوكالات تصدر من نقابة المحامين والنقابة ليس لها دخل في موضوع التقاضي، مشيراً إلى أن الوكالة أهم مصدر لدخل النقابة وكل صناديقها.

وأضاف: كما أن الوكالة القضائية التي تصدر من النقابة تعتبر أهم مستند لذلك عملنا على تحصينه وحمايته واستيفاء حقه بشكل دقيق، معتبراً أن هذا العمل حقق إيراداً جيداً للنقابة.

فارس أشار إلى أنه لا رفع جديداً لأسعار الوكالات في المدى المنظور باعتبار أن إيراد النقابة جيد في الوقت الراهن.

Advertisement

وأشار فارس إلى أن نسبة تزوير الوكالات انخفضت حتى 95 بالمئة بعد صدور النموذج الجديد للوكالات القضائية التي تصدر من النقابة، مؤكداً أن الوكالة أصبحت مضبوطة في دفتر وبرقم تسلسلي للقضاء على التزوير بشكل نهائي وتصبح صفراً بالمئة.

وأكد أنه من المتوقع أن يتم عقد مؤتمر النقابة العام بعد شهر رمضان المبارك، كاشفاً أنه سيكون هناك زيادة جديدة لراتب المحامين المتقاعدين من دون أن يذكر نسبة الزيادة إلا أنها ستكون مقبولة وفق تعبيره، مشيراً إلى أن تحديد نسبة الزيادة متروك لتوضيح الرؤية المالية وخصوصاً أن إيراد النقابة أصبح جيداً بعد أسعار الوكالات الجديد.

وفيما يتعلق بموضوع عقد التأمين الصحي الخاص بالنقابة بين فارس أنه على الأغلب يتم إبرام العقد مع السورية للتأمين، مرجعاً أسباب إطالة توقيع العقد إلى ارتفاع الأسعار بشكل كبير إضافة إلى تخوف وتردد العديد من شركات التأمين في إبرام أي عقد.

Advertisement