الكاتب علي صالح: خطأنا باختيار نوع لباس ليظهر أكثر إثارة لا يحتمل كل هذه الضجة.

Advertisement

الكاتب علي صالح: خطأنا باختيار نوع لباس ليظهر أكثر إثارة لا يحتمل كل هذه الضجة.

Advertisement

 

 

Advertisement
Advertisement

 

أثار المشهد الذي عرض في الحلقة السادسة من مسلسل كسر عضم والذي ظهر فيه تحرش مجموعة من الشباب باحدى شخصيات العمل التي تؤدي دورها الممثلة الشابة راما زين العابدين، ليصل الأمر بها إلى المخفر وبردة فعل من الضابط باعتراضه على اللباس الذي كانت ترتديه ووضع اللوم عليها جدلاً وانتقادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

Advertisement

حيث اعترض المشاهدين من إلقاء اللوم على طبيعة اللباس الذي ارتدته الفتاة ضمن المشهد، واعتباره فاضح، وأن المجتمع لا يتقبل هذه النوعية من اللبس، في حين وجد آخرون أن الملابس في المشهد كانت اعتيادية وغير فاضحة “بنطال جلد”.

 

بدوره نشر كاتب العمل علي معين صالح منشوراً عبر صفحته الشخصية على “فيسبوك” رده فيه على الانتقادات، حيث كتب

Advertisement

“اللباس اللي لابسته الصبية ب المشهد يعتبر لباس عادي جميعنا يتفق على هذا الشي، بس خطأنا باختيار نوع لباس يكون مثير اكتر من هيك، مابيتحمًل كل هي الضجة”.

 

وتابع صالح: “الكلللل بيعرف أنو في زعران عندهن عقلية اذا البنت لبست (( هيك ف هيي حابة تتلطش، هي عقلية أزعر للأسف مكرّسة عند بعض المنحطين فكرياً))

Advertisement

وأنا لما بدي اكتب مشهد ل أزعر بدي فكر بمنطق الزعران

ولما بدي اكتب مشهد ل قديس بدي فكر بمنطق القديسين”.

 

Advertisement

” كسر عضم” من إخراج رشا شربتجي، وبطولة مجموعة من الفنانين منهم كاريس بشار، فايز قزق، ندين تحسين بك، سامر اسماعيل وآخرون غيرهم، وهو من الأعمال التي تصدرت الموسم الدرامي الرمضاني الحالي.

شام اف ام

Advertisement