خبيرة البشرة السورية هلا محفوظ تصنع بصمتها في الإمارات 

Advertisement

خبيرة البشرة السورية هلا محفوظ تصنع بصمتها في الإمارات

 

 

Advertisement
Advertisement

 

يعتبر تجميل البشرة أحد أنواع الفنون الإبداعية وخاصة أنه يحتاج إلى لمسات خاصة وخبرة طويلة في المجال.

 

Advertisement

 

هلا محفوظ شابة سورية بدأت حلمها من بلدها وتابعت بشكل أكاديمي حيث سافرت بعدها ودرست في جامعة عجمان قسم البشرة وأصبحت حينها خبرة بعلاجات البشرة بكافة انواعها من فيشل و الابر و العلاجات الكيميائية والتقشير بكافة أنواعه وميزو تش وديرمابن.

 

Advertisement

اهم ما تتميز به أنها تعمل على تحليل بشرة وتعطي المراجعون فكرة سابقة عن النتيجة والتغيرات التي تحدث للبشرة بعد التجميل.

 

الجدير ذكره أن هلا محفوظ حاليا اخصائية البشرة والتجميل بعيادات ديرمازون.

Advertisement